السهلاوي الهداف يبحث عن استعادة لمسته مع السعودية

كان محمد السهلاوي مفتاح المنتخب السعودي لكرة القدم في التصفيات المؤهلة الى مونديال روسيا 2018، الا ان المهاجم الذي تساوى رصيده التهديفي مع البولندي روبرت ليفاندوفسكي، يبحث عن لمسته الضائعة قبيل انطلاق النهائيات.

ساهم مهاجم نادي النصر في عودة منتخب بلاده الى نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ 2006. في التصفيات، شكل اللاعب البالغ من العمر 31 عاما سلاحا قاتلا في هجوم المنتخب الأخضر، فسجل 16 هدفا تساويا مع ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونيخ الألماني وأحد أفضل المهاجمين في العالم، في أكبر عدد من الأهداف خلال التصفيات.

الا ان أداءه في المراحل التحضيرية، لاسيما المباريات الودية الأخيرة ضد بلجيكا (صفر-4)، وايطاليا (1-2) والبيرو (صفر-3) وألمانيا (1-2)، جعله موضع انتقادات وطرحت علامات استفهام حول قدرته على تقديم المتوقع منه في المونديال.

في المباراة الأخيرة ضد ألمانيا، وجد السهلاوي نفسه أمام فرصة ان يصبح أول لاعب سعودي يسجل في مرمى المانشافت.

في الدقائق الأخيرة من المباراة، تقدم لتسديد ركلة جزاء، الا ان الحارس الألمان